header-  emall
edoctor
الرئيسية » التنمية الشخصية » عرض سيرتك الذاتية في 30 ثانية

عرض سيرتك الذاتية في 30 ثانية

عرض سيرتك الذاتية في 30 ثانية

5 خطوات لجذب الانتباه

في سوق العمل التنافسي، يجب أن تكون قادراً على عرض سيرتك الذاتية في مقابلة لمدة 30 ثانية أو أقل. خلافاً لذلك  سينتهي بك الأمر إلى الرفض وتضييع فرصة عرض مهاراتك بشكل جيد. بدلاً من القلق حول كيفية بناء سيرتك الذاتية، ليك القلق حول مضمونها، يجب عليك التركيز على على هيكل السيرة الذاتية وتنسيقها، وتذكر أن سيرتك الذاتية لا تقف وحدها، وأن عليك أن تعطيها دفعة بسيطة للوصول إلى قائمة المقبولين بدل الوصول إلى كومة المرفوضين، وتحتاج هنا إلى خمس أشياء مهمة عليك أن تأخذها بعين الاعتبار عند كتابة سيرتك الذاتية، وهي:

مخصصة

لا يكفي كتابة رسالة تغطية مخصصة. بل يجب عليك تحرير محتوى سيرتك الذاتية لتتناسب مع متطلبات العمل قدر الإمكان. يمكنك الحفاظ على المعلومات الأساسية نفسها، ولكن مع إعادة ترتيب أو إضافة أو تغيير بعض النقاط في إنجازاتك أو خبراتك العملية لتسليط الضوء على أكثرها صلة بالوظيفة التي تنوي التقدم للحصول عليها.

يجب أن تنظر بعين العناية للكلمات الرئيسية المستخدمة في الإعلان عن الوظيفة والوصف الوظيفي وتأكد أن تلك الكلمات هي الأساسية في سيرتك الذاتية.

 

محددة

من الضروري أن تثبت أنك الشخص الأنسب للوظيفة، فلا يكفي أن تعطي تفسير عام حول وظيفتك السابقة، بل عليك تسليط الضوء على أشياء محددة تعتبر مهمة في الوظيفة التي تتقدم لها، أبق تعبيراتك قصيرة ومحددة ولتكن على شكل نقاط.

 

التركيز على مهارات الموائمة

في بعض الأحيان، قد لا تتناسب 100% خلفيتك الوظيفية و الوظيفة التي تتقدم لها. وللتعامل مع هذه الفجوة، تحتاج لتسليط الضوء على مهارات محددة ومنها وصف لكيف ستستفيد من بعض خبراتك السابقة في الوظيفة الجديدة، ولا تترك لمدير التوظيف مهمة الربط بينها. على سبيل المثال، إذا كنت تتقدم لوظيفة مدير خدمة العملاء لمنتج معين، فقد ترغب في تسليط الضوء على المهارات والخبرات التي اكتسبتها في التعامل مع العملاء صعبي المراس في بيئة مبيعات التجزئة في واحدة من الوظائف التي شغلتها سابقاً.

 

التركيز على الأهم

كلما كانت خبراتك المهنية أكبر كلما كانت سيرتك الذاتية أطول، ولا تعني سيرة ذاتية طويلة فرصة أكبر للحصول على الوظيفة. استعرض جميع خبراتك السابقة وتوسع فقط بتلك ذات الصلة بالوظيفة الجديدة، وحاول الجمع بين المسئوليات والإنجازات معاً إذا لزم الأمر. وحذار من الثغرات فغالباً ما يُنظر إليها بعين الريبة من قبل مدير التوظيف.

 

أجب عن الأسئلة قبل أن تُسأل

عليك التفكير ببعض الأسئلة التي يمكن لمدير التوظيف أن يسألك إيها وتضمين الإجابة في غطاء الرسالة، ومن هذه الأسئلة: لماذا تريد تغيير وظيفتك، ما هي المهارات والصفات والخبرات التي تؤهلك دون غيرك لهذه الوظيفة؟.

من المهم أن يروا المعلومات التي تهمهم بسرعة وأن تكون مرتبطة باحتياجاتهم.

 

شاهد أيضاً

عطاء وليس تبادل خدمات

عطاء وليس تبادل خدمات يُقال: إن زرعت الشجر حصدت الظلّ والثمر، وإن زرعت طيب الأثر …

تعليق واحد

  1. احسنتم بارك الله في جهودكم . ونفع بكم …

    عبادي 🙂

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *